كسوة مذبح من معبد العيون

الشرح

هذا الإفريز المركب من مواد عديدة ومنها صفائح الذهب هو مثال على نوع كسوة الديكور الداخلي المستعملة خلال فترة فجر العصور التاريخية (3300 ق.م)  فهو كان يزين الشفّة  العلوية لمذبح من أحد المعابد والمشهور بمعبد العيون في موقع “تل براك” (محافظة الحسكة).

 رُكبت هذه التفاصيل المختلفة على قاعدة من الخشب ، كانت قد هلكت بفعل تقارب الزمن. شكل الإطار الخارجي المصفح بالذهب الطرفين العلوي والسفلي لهذا الإفريز، ولذلك فلقد استعملت مسامير دقيقة عُودها من الفضة ورأسها من الذهب. أما الحزمات الحجرية الملونة فهي تتألف من قطع مستطيلة مرصوفة بعضها بجانب بعض ومثقّبة من الخلف بحيث يمكن إمرار سلك نحاسي لتثبيتها بالخشب.

استخدم الصانع في الصف الأول من هذه الآحجار نوع من الأحجار الكلسية السوداء (الإسفلتية) يتبعه شريط ضيق في المنتصف من المرمر الأبيض يتبعه صفائح من حجر الإردواز البركاني والذي حُفرت فيه أخاديد متموجة لتعطي للناظر شكل محاريب.

  • موقع نقب القطعة :  تل براك ، في معبد العيون

  • التأريخ : ٣٥٠٠ – ٣٣٠٠ ق . م 

  • مادة العمل : ذهب – فضة – نحاس – حجر كلسي ( اسفلتي) – مرمر أبيض – أردواز – طين مضغوط ( أخضر)

  • الارتفاع : ١٢٫٣سم ، ١,٢٥ متر

  • بعثة التنقيب :

  •  | متحف حلب الوطني (2011) سجل متحفي G 564

  • رقم إدخال : Alp 0207/35 LOB

موقع نقب القطعة

خط زمني

  • M. E. L. Mallowan Iraq 9 (1947) 93, Plates III, IV, L
ثناءات

هذا المقال بحاجة إلى إضافة أو تعديل. قد تكون المعلومات بالمتعلقة ببعض المقالات مكتملة أكثر من تلك في مقالات أخرى كما أنه قد تكون بعض المعلومات حول قطعة ما قد حدثت قبل أخرى. جميع المعلومات المتعلقة بأرشيف القطع الأثرية هي قيد التحديث المستمر طبقاً للمعلومات الموثقة الواردة والموقع يرحب بأي مشاركة أو إضافة ذات صلة لها أن تذكي أرشيفنا.

درجة اكتمال المعلومات. 70%