كتلة من حجر اللازورد

الشرح

من بين جميع الأحجار الشبه الكريمة ، لعله حجر اللازورد هو الذي كان الأكثر شهرة وتفضيلاً في الشرق الأدنى القديم. تشير البحوث التاريخية على أن بداية استيراد اللازورد إلى سوريا كان منذ فجر الألفية الرابعة قبل الميلاد ، على الأقل، ويرجح الباحثون مصدره الأولي كان من أفغانستان.
كان يتم تداول اللازورد بشكل كتل أو بلوكات بهذا الشكل وذلك ليسهل تحميلها وشحنها. ثم وليتم نحتها وتجذيبها من خلال الصانع بأشكال زخرفية مختلفة: كتمائم أوكأختام اسطوانية أو بهدف التنزيل على قطع مشغولة من حجر من نوع آخر مثال ما جرت عليه العادة في ماري و بلاد مابين النهرين من خلال نماذج الأعين المنزلة على تماثيل الكهنة والملوك المشغولة من الحجر الكلسي. بشيبع استخدام اللزورد بحلول حوالي 2500 قبل الميلاد، وأن يتم العثور على كتلة من اللازورد، بهذا الحجم، في إيبلا أمرًا بالغ الآهمية ، إذ أنه يدعم تفاسير بعض النصوص المسمارية الآتية من المدينة والتي تقول كيف أن إيبلا كانت تسيطر على تجارة اللازورد القادمة من أفغانستان في طريقها إلى مصر خلال تلك الفترة.

  • موقع نقب القطعة :  إيبلا (تل مريخ)

  • التأريخ : 2300 قبل الميلاد

  • مادة العمل : لازورد

  • أبعاد القطعة : 13 سم في 5.5 سم في 4.5 سم

  • بعثة التنقيب : البعثة الإيطالية (باولو ماتييه)

  •  | متحف حلب الوطني (2011)

  • رقم إدخال : Alp 0107/loc

مكان نقب القطعة

خط زمني

ثناءات

هذا المقال بحاجة إلى إضافة أو تعديل. قد تكون المعلومات بالمتعلقة ببعض المقالات مكتملة أكثر من تلك في مقالات أخرى كما أنه قد تكون بعض المعلومات حول قطعة ما قد حدثت قبل أخرى. جميع المعلومات المتعلقة بأرشيف القطع الأثرية هي قيد التحديث المستمر طبقاً للمعلومات الموثقة الواردة والموقع يرحب بأي مشاركة أو إضافة ذات صلة لها أن تذكي أرشيفنا.

درجة اكتمال المعلومات. 70%